A + A A -
الصفحة الرئيسية >> آخر الاخبار >> رئيس مجلس الشورى ورئيس المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد: الفترة القادمة ستشهد نشاطا مكثفا للمنظمة لتحقيق أهدافها >>

رئيس مجلس الشورى ورئيس المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد: الفترة القادمة ستشهد نشاطا مكثفا للمنظمة لتحقيق أهدافها

09 فبراير 2021



  • newsimage


أكد سعادة السيد أحمد بن عبدالله بن زيد آل محمود رئيس مجلس الشورى، ورئيس المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد، أن الفترة القادمة ستشهد نشاطا مكثفا للمنظمة ضمن خططها وبرامجها المستقبلية لتحقيق أهدافها، وستقوم في هذا الإطار ببناء شراكات مع منظمة الأمم المتحدة، وستطور تعاونها مع الاتحاد البرلماني الدولي، كما سيكون لها مشاركة فعالة في دورة الأمم المتحدة الخاصة بمكافحة الفساد والتي ستنعقد في شهر يونيو القادم بنيويورك.

وأشار سعادته في كلمته التي ألقاها في افتتاح الاجتماع الإقليمي لمنظمة برلمانيي جنوب شرق آسيا ضد الفساد، أحد الفروع الإقليمية للمنظمة العالمية ضد الفساد، والذي عقد اليوم عبر تقنية الاتصال المرئي، إلى أن المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد تقوم بدور مهم في التحضير لهذه الدورة الخاصة، والتأكيد من خلالها على البعد البرلماني في جهود مكافحة الفساد.

وقال سعادته "إن المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد ومنظمة برلمانيي جنوب شرق آسيا ضد الفساد لديهما الإمكانية لقيادة العمل ضد الفساد على الصعيدين الوطني والدولي، وأن مسؤوليتنا كبرلمانيين العمل على تلبية تطلعات الشعوب والتي تريد أن ترى ثرواتها وأموالها يتم صرفها بنزاهة وأمانة وعدالة من أجل بناء الأوطان ورفاهية المواطنين".

واختتم سعادة رئيس مجلس الشورى كلمته مؤكدا استعداد المنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد لتقديم كل العون والمساعدة لمنظمة برلمانيي جنوب شرق آسيا ضد الفساد والفروع الإقليمية الأخرى حتى تؤدي دورها وتنجز مهامها بفاعلية وكفاءة.

وقد بحث الاجتماع الإقليمي لمنظمة برلمانيي جنوب شرق آسيا ضد الفساد سبل تفعيل دور الفروع الإقليمية للمنظمة العالمية للبرلمانيين ضد الفساد، والعمل على مواصلة جهود مكافحة الفساد رغم جائحة كورونا، كما بحث الاجتماع التحضير الجيد للدورة الخاصة التي ستعقدها الجمعية العامة في شهر يونيو القادم لمكافحة الفساد، وكذلك التحضير للاجتماعات البرلمانية التي ستنعقد على هامش الدورة.